Saturday, June 7, 2014

رسالة هامة جدا لكل زوج وابن



عزيزي الزوج/الابن الغضنفر (و كلنا هذا الغضنفر)

تبقى غلطان لو كنت فاكر أن مراتك/والدتك هي الفلبينية اللي والدك جابهالك عشان تمشي تلم وراك بنطلونك اللي في الصالون و حزامك اللي في المطبخ.. أو هي المسؤلة أنها تلاقيلك مفتاح العربية و المحفظة... و تزعل اوي و تتشقلب لو قالت لك الجملة الشهيرة "مطرح ما حطيتها حتلاقيها"

-مش ذنبها أنك كنت الولد الوحيد على تلات بنات في بيت أبوك... و نتيجة خلل تربوي عند السيد الوالد طلعت متخيل أنها لازم تجبلك الميا و تعملك الشاي... مشهد عماد حمدي و هو بيذاكر ده في الافلام بس...

عمال تمصمص شفافيك و تلعن حظك الهباب كل ما تشوف واحدة ست حلوة... و تشيل زوجتك هم وزنها الزايد... باختصار بص لنفسك في المراية.. كرشك المدلل و صدرك اللي محتاج حمالة صدر مقاس 32 بي ده ناوي تعمل فيه ايه؟.. من الأخر كدة.. عايزها أنجلينا جولي.. كن لها براد بيت!

أيه الفكرة أنك تيجي تنادي عليها... تقولها يا "عبد الرحمن" و حتدلعها ايه؟ يا عبدو؟ يا عبودي... أنده مراتك باسمها... انا مراتي أسمها دعاء... و بحب أسمها.... و مش حاسس باي إنتقاص من رجولتي و انا باناديها باسمها... و مش ناوي أقولها يا عمر... على اسم ابني... و لا حدلعها عموري!!



نظرية بقى أنك بتشقى و بتتعب و بتكافح و كل ده عشان مين.. ما هو عشانكم يا ولادي ..محتاجة إعادة نظر... لعدة أسباب... أولا لو هي كمان بتشتغل تبقى هي كدة جايبة فيك جون يا برنس و شغل البيت بالنص.. و لو هي ست بيت فهي تقوم بأعمال يتأفف منها الإنسان العادي... من تغيير البامبرز و غسيل بوكسراتك المبقعة و الطبيخ و مش بعيد تتسلع و هي بتحمر لجنابك البطاطس عشان البيه "نفسه" هفاه على بطاطس زي بتاعة جاد!!! في المقابل... أنت بتتعب شوية في المواصلات (ده لو معندكش عربية).. بعدين ينتهي بيك المطاف في مكتب غالبا مكيف و كرسي مريح و تقعد 60 % من وقتك على الفيس بوك تقرى مقالة زي دي أو تدور على سوسو حبيبتك الأولي من ايام ثانوي

أول ما بتولد كأنه أبنها لوحدها... فتطردها من الأوضة و تنيمها مع الواد عشان مش عايز صداع... مع أن الحاجة الوحيدة اللي مش حتعرف تشاركها فيها هي الرضاعة الطبيعية... بس ممكن جنابك تغيره.. تهشتكه... تلبسه.. تشطفه (ايه بتقرف؟!! و هي مش المفروض تقرف برده) لو مشينا بنظرية every one should clean his own shit
كلنا حنعاني

أظن برده عشان تثبت أن عندك دم.... و أنت شايفها بتصحى كل ساعتين عشان ترضعه أنك تهيأ لها كل الظروف عشان تخطف لها ساعتين عشان تعرف تاخد بالها من الواد... أعتبره زي أبنك برده!!

لو مضايق أوي من طبيخها و كل شوية تتنطط عليها بطبيخ أمك.. أبقى روح كول عندك أمك قبل ما تيجي... أو الحل الأبسط... أنك تسترجل و تتعلم أنت تطبخ و تساعدها في المطبخ شوية... دقني أهي لو صمدت قصاد تقشير بصلاية واحدة من اللي هي المفروض تقطعها صغير عشان تشوحها قبل ما تحط اللحمة المفرومة عشان تعمل لجنابك ابسط أكلة (مكرونة باللحمة المفرومة)

بعدين أنت فاهم الغسيل بيبقى تقيل قد ايه و هو مبلول؟! يعني من باب الجنتلة أنك تشيله حتى لغاية المنشر.. و لا الجنتلة دي ما بتكنش إلا مع جارتكم ال 58 كيلو و هي مش قادرة تشيل شنطة الأي باد بتاعها؟!! وهي أصلا ليه تطلع في البلكونة تنشر... و لو محجبة حتلبس طرحة.. و لو منقبة زي مراتي دي بقى معاناه تانية خالص... ما تهز طولك و أنشر أنت يا حمش!

عمال تسب و تلعن في ظروف البلد و تطلعه على بيتك و ولادك و كأنها هي كمال الجنزوري.. و تتغنى بان مكانك مش هنا و أن اوروبا خسرت كتير عشان ما خطفتكش من بدري... طيب على سيرة أوروبا بقى.... شفت المتجوزين بيعملوا ايه في أوربا؟!! بيغسل طبقه بعد ما ياكل... بيرمي الفضلات في الزبالة... بيغسل المواعين.. بيكوي هدومه... ايه؟!! أوربا بقت كوخة دلوقتي؟!!

هات لها ورد يا أخي!! ده حتى بقى يتباع في السوبر ماركت... حتعملي فيها بقى الشاب العملي اللي ماعندكش وقت للتفاهة دي؟!!! طب كنت بتجيبه ليه وقت الخطوبة؟!!بتشتغلها؟ أفتح لها باب العربية الأول عشان تركب جانبك قبل ما تركب أنت... قل لها بحبك... اه و الله مش عيب... دي مراتك... يجوز يجوز... مش قادر تقولها.. أبعت لها مسدج و أبقى أخصمه من مصروف البيت

و كما قال الشاعر الأوفة أم ودنين بيشيلوها أتنين
بإمكانكم الضغط هنا لمشاركة الموضوع مع الأصدقاء في مختلف شبكات التواصل الاجتماعي

Popular Posts